شرح دعاء الاستخارة

شرح دعاء الاستخارة

مقدمة

دعاء الاستخارة هو دعاء يردده المسلم عند تردده في اتخاذ قرار بشأن أمر ما، أو عند رغبته في معرفة إرادة الله تعالى في أمر معين. وقد ورد هذا الدعاء في السنة النبوية عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهو دعاء شامل وقوي يُستحب للمسلم أن يرده عند الحاجة إليه، إذ يطلب فيه العبد من الله تعالى أن يختار له وييسر له ما هو خير له في دينه ودنياه.

فضائل دعاء الاستخارة

1. من فضائل دعاء الاستخارة أنه يبين إخلاص العبد لله تعالى وتوكله عليه، إذ يطلب منه أن يختار له وييسر له ما هو خير له.

2. من فضائل دعاء الاستخارة أنه سبب من أسباب تيسير الأمور على المسلم، إذ أن الله تعالى إذا علم صدق نية العبد وإخلاصه له ييسر له ما فيه الخير له.

3. من فضائل دعاء الاستخارة أنه يُكسب العبد راحة البال والطمأنينة في قلبه، إذ أنه يترك الأمر لله تعالى ويقتنع بما سيختاره له.

شرح دعاء الاستخارة

1. (اللهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم. فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب.)

في هذا الجزء من الدعاء يطلب العبد من الله تعالى أن يختار له وييسر له ما هو خير له، ويعترف بقصور علمه وقدرته أمام علم الله تعالى وقدرته.

2. (اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر – ويذكر حاجته – خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، فاقدره لي ويسره لي، ثم بارك لي فيه.)

في هذا الجزء من الدعاء يحدد العبد الأمر الذي يريد الاستخارة فيه، ويدعو الله تعالى أن ييسره له ويبارك فيه إذا علم أنه خير له في دينه ومعاشه وعاقبة أمره.

3. (اللهم وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، فاصرفه عني واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان، ثم ارضني به.)

في هذا الجزء من الدعاء يدعو العبد الله تعالى أن يصرفه عن الأمر الذي يريد الاستخارة فيه إذا علم أنه شر له في دينه ومعاشه وعاقبة أمره، ويسأله أن يقدر له الخير حيث كان ويرضيه به.

4. (اللهم إني أسألك خيرتك، وأستغفرك لذنبي.)

في هذا الجزء من الدعاء يطلب العبد من الله تعالى أن يختار له ما هو خير له، ويستغفره لذنوبه.

5. (اللهم إني أسألك توفيقك في أمري، واعصمني، واهدني إلى سواء السبيل.)

في هذا الجزء من الدعاء يدعو العبد الله تعالى أن يوفقه في أمره، ويهديه إلى سواء السبيل، ويتعصمه من شرور نفسه ووساوس الشيطان.

6. ( اللهم آت نفسي تقواها، وزكها أنت خير من زكاها، أنت وليها ومولاها.)

في هذا الجزء من الدعاء يدعو العبد الله تعالى أن يمنح نفسه التقوى ويطهرها ويبارك فيها.

7. (اللهم استر عورتي، وآمن روعتي، واقض عني ديني، وأغنني من الفقر.)

في هذا الجزء من الدعاء يدعو العبد الله تعالى أن يستر عورته ويأمن روعته ويقضي عنه دينه ويغنيه من الفقر.

كيفية الاستخارة

1. وضوء: يجب على المسلم أن يتوضأ قبل دعاء الاستخارة.

2. إخلاص النية: ينبغي على المسلم أن يخلص نيته لله تعالى عند دعاء الاستخارة، وأن يكون طلبه لله وحده لا شريك له.

3. الاستقبال: يستحب للمسلم أن يستقبل القبلة عند دعاء الاستخارة.

4. الرفع اليدين: يستحب للمسلم أن يرفع يديه عند دعاء الاستخارة.

5. تكرار الدعاء: يستحب للمسلم أن يكرر دعاء الاستخارة ثلاث مرات.

6. التفكر والتدبر: بعد دعاء الاستخارة ينبغي على المسلم أن يتفكر ويتدبر في الأمر الذي يريد الاستخارة فيه، وينتظر الفرج من الله تعالى.

علامات قبول دعاء الاستخارة

1. الشعور بالراحة والطمأنينة في القلب بعد دعاء الاستخارة.

2. تيسير الأمر الذي يدعو فيه العبد الله تعالى بالاستخارة.

3. ظهور علامات تدل على الخير في الأمر الذي يدعو فيه العبد الله تعالى بالاستخارة.

خاتمة

دعاء الاستخارة هو دعاء عظيم ومستجاب بإذن الله تعالى، فهو سبب من أسباب تيسير الأمور على المسلم وإرشاده إلى ما فيه الخير له في دينه ودنياه، وهو يبين إخلاص العبد لله تعالى وتوكله عليه.

اترك تعليق