شعر غزل فصيح قصير

شعر غزل فصيح قصير

المقدمة:

شعر الغزل هو أحد أغراض الشعر العربي الفصيح القديم، وهو شعر إنساني، يهتم بالعواطف الإنسانية النبيلة، يأتي في مقدمتها عاطفة الحب، ويتناول الأغراض التالية: الغزل العذري، الغزل الصريح، الغزل التشبيبي، الغزل العفيف، الغزل البكائي، الغزل الحسي، الغزل العسكري.

نشأة شعر الغزل في الأدب العربي:

– يعد امرؤ القيس (ت 544م)، أول شعراء الغزل العذري المعروفين في الأدب العربي، إذ تصدر بشعره قائمة الغزل، وخاصة في معلقته المشهورة، التي افتتحها بوصف لمحبوبته ليلى، غزل فيها بوصف ملامحها الحسنة، وقوامها الرشيق.

– يعتبر النابغة الذبياني (ت 604م)، من أبرز شعراء الغزل الصريح في الأدب العربي، وقد تميز شعره بالتصريح بعاطفة الحب، ووصف المحبوبة، والتغزل بمفاتنها، وكان شعره كثيرًا ما يحمل معنى التصريح باللذة الجنسية، كما في قوله:

> “وَأَنَا امرؤ عُرِّيتُ مِن كُلِّ مَالَةٍ إِلاَّ الَّتِي سَلَّمَتْهَا أَنَامِلِي”.

– كان زهير بن أبي سلمى (520-609م)، من أبرز شعراء الغزل العفيف في الأدب العربي، وقد تميز شعره بالعفة، والطهارة، والحشمة، وكان شعره كثيرًا ما يحمل معنى التغزل بعاطفة الحب العفيف، كما في قوله:

> “وَمَا كُلُّ مَنْ يَهْوَى يُصيبُ هَوَاهُ وَمَا كُلُّ سَهْم يُرْمَى يُصِيبُ الْمَنَايَا”.

تطور شعر الغزل في الأدب العربي:

– شهد العصر الأموي (661-750م)، تطورًا ملحوظًا في شعر الغزل، حيث ظهرت فيه أغراض جديدة، مثل الغزل البكائي، والغزل الحسي، والغزل العسكري، وكان من أبرز شعراء الغزل في العصر الأموي:

> جميل بن معمر (ت 729م)، وكثير عزة (ت 723م)، وعمر بن أبي ربيعة (ت 712م)، الذي يعد من أبرز شعراء الغزل الصريح في الأدب العربي، وقد تميز شعره بالتصريح بعاطفة الحب، ووصف المحبوبة، والتغزل بمفاتنها، وكان شعره كثيرًا ما يحمل معنى التصريح باللذة الجنسية.

– شهد العصر العباسي (750-1258م)، تطورًا كبيرًا في شعر الغزل، حيث ظهر فيه شعراء كثيرون أبدعوا في هذا الغرض، وكان من أبرزهم:

> أبو نواس (ت 814م)، وأبو تمام (ت 845م)، والبحتري (ت 897م)، وأبو العتاهية (ت 828م)، وابن الرومي (ت 896م)، وقد تميز شعراء العصر العباسي ببراعتهم في استخدام الصور الشعرية، والتشبيهات، والاستعارات، للتعبير عن عاطفة الحب، كما تميزوا بالتجديد والابتكار في أغراض الغزل.

أبرز شعراء الغزل في الأدب العربي:

– امرؤ القيس بن حجر الكندي (ت 544م)، شاعر عربي جاهلي، يعد أحد أشهر شعراء العرب، وأحد شعراء المعلقات السبع، وهو أول شعراء الغزل العذري المعروفين في الأدب العربي.

– النابغة الذبياني (ت 604م)، شاعر عربي جاهلي، يعد أحد أشهر شعراء العرب، وأحد شعراء المعلقات السبع، وهو من أبرز شعراء الغزل الصريح في الأدب العربي.

– زهير بن أبي سلمى (520-609م)، شاعر عربي جاهلي، يعد أحد أشهر شعراء العرب، وأحد شعراء المعلقات السبع، وهو من أبرز شعراء الغزل العفيف في الأدب العربي.

– جميل بن معمر (ت 729م)، شاعر عربي أموي، يعد أحد أشهر شعراء الغزل في العصر الأموي، وهو من شعراء الغزل العذري المعروفين.

– كثير عزة (ت 723م)، شاعر عربي أموي، يعد أحد أشهر شعراء الغزل في العصر الأموي، وهو من شعراء الغزل العذري المعروفين.

– عمر بن أبي ربيعة (ت 712م)، شاعر عربي أموي، يعد أحد أشهر شعراء الغزل في العصر الأموي، وهو من أبرز شعراء الغزل الصريح في الأدب العربي.

– أبو نواس (ت 814م)، شاعر عربي عباسي، يعد أحد أشهر شعراء العرب، وأحد شعراء المدرسة العباسية، وهو من أبرز شعراء الغزل في العصر العباسي.

– أبو تمام (ت 845م)، شاعر عربي عباسي، يعد أحد أشهر شعراء العرب، وأحد شعراء المدرسة العباسية، وهو من أبرز شعراء الغزل في العصر العباسي.

خصائص شعر الغزل الفصيح القصير:

– الوضوح والإيجاز: يتميز شعر الغزل الفصيح القصير بالوضوح والإيجاز، حيث يتمكن الشاعر من إيصال عاطفة الحب والتغزل بالمحبوبة في أبيات قليلة، دون الحاجة إلى الإطالة أو التكرار.

– العذوبة والرقة: يتميز شعر الغزل الفصيح القصير بالعذوبة والرقة، حيث يستخدم الشاعر ألفاظًا وعبارات رقيقة ومعبرة، ليوصل عاطفة الحب والتغزل بالمحبوبة بأسلوب مؤثر.

– الموسيقى والانسجام: يتميز شعر الغزل الفصيح القصير بالموسيقى والانسجام، حيث يستخدم الشاعر بحورًا شعرية موسيقية، وقوافي متناسقة، ليعطي القصيدة إيقاعًا موسيقيًا جذابًا.

أغراض شعر الغزل الفصيح القصير:

– الغزل العذري: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته دون أن يراها أو يلتقي بها، ويعتمد على الخيال والتصور.

– الغزل الصريح: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته بصراحة ووضوح، ويوصف مفاتنها وجمالها.

– الغزل التشبيبي: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته من خلال تشبيهها بأشياء جميلة، مثل: الزهور، والنجوم، والقمر.

– الغزل العفيف: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته بعفة وطهارة، ويبتعد عن الوصف الصريح لمفاتنها وجمالها.

– الغزل البكائي: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته التي فقدها أو فارقها، ويعبر عن حزنه وألمه على فراقها.

– الغزل الحسي: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمفاتن وجمال محبوبته، ويصفها بطريقة حسية ومباشرة.

– الغزل العسكري: هو نوع من الغزل يتغزل فيه الشاعر بمحبوبته أثناء الحرب، ويعبر عن شوقه إليها ورغبته في لقائها.

خاتمة:

شعر الغزل الفصيح القصير هو أحد أغراض الشعر العربي الفصيح القديم، وهو شعر إنساني، يهتم بالعواطف الإنسانية النبيلة، يأتي في مقدمتها عاطفة الحب، وهو شعر يتميز بالوضوح والإيجاز والعذوبة والرقة والموسيقى والانسجام، وقد تغزل الشعراء العرب في مختلف العصور بمختلف أغراض الغزل، وأبدعوا في التعبير عن عاطفة الحب والتغزل بالمحبوبة بأسلوب مؤثر، مما جعل شعر الغزل الفصيح القصير من أهم أغراض الشعر العربي الفصيح القديم.

اترك تعليق