كيف اصلي صلاة الشفع والوتر

كيف اصلي صلاة الشفع والوتر

كيف أصلي صلاة الشفع والوتر؟

مقدمة:

صلاة الشفع والوتر من السنن المؤكدة في الإسلام، وهي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، يؤديها المسلمون بعد صلاة العشاء، وهي صلاة خفيفة، وتسمى الوتر لأنها تُصلى بركعة واحدة أو ثلاث أو خمس أو سبع أو تسع أو إحدى عشرة ركعة، وتسمى الشفع لأنها تُصلى بركعتين.

كيفية أداء صلاة الشفع والوتر:

1. النية:

ينوي المسلم أداء صلاة الشفع والوتر، ويقول: “نويت أن أصلي سنة الشفع والوتر ركعتين لله تعالى”.

2. التكبير:

يكبر المسلم تكبيرة الإحرام، ويقرأ سورة الفاتحة، ثم يقرأ سورة قصيرة من القرآن الكريم، ثم يركع ويسجد، ثم يقوم إلى الركعة الثانية، ويقرأ سورة الفاتحة وسورة قصيرة من القرآن الكريم، ثم يركع ويسجد.

3. الجلوس بين السجدتين:

يجلس المسلم بين السجدتين، ويقول: “رب اغفر لي وارحمني وعافني واهدني وارزقني”.

4. التشهد:

بعد السجدة الثانية، يجلس المسلم للتشهد، ويقول: “التحيات لله والصلوات والطيبات، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله”.

5. الصلاة الإبراهيمية:

بعد التشهد، يصلي المسلم الصلاة الإبراهيمية، ويقول: “اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد”.

6. الدعاء:

بعد الصلاة الإبراهيمية، يدعو المسلم بما يشاء من الدعاء، ويقول: “اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات، الأحياء منهم والأموات”.

7. التسليم:

يسلم المسلم عن يمينه وعن يساره، ويقول: “السلام عليكم ورحمة الله”.

خاتمة:

صلاة الشفع والوتر من السنن المؤكدة في الإسلام، وهي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهي صلاة خفيفة، وتسمى الوتر لأنها تُصلى بركعة واحدة أو ثلاث أو خمس أو سبع أو تسع أو إحدى عشرة ركعة، وتسمى الشفع لأنها تُصلى بركعتين، وقد بينا في هذا المقال كيفية أدائها.

أضف تعليق