كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

يمكنك التفكير في هذه الخطوات على أنها معاقبة زوجك بالطريقة الصحيحة، بالطريقة التي ستلبي احتياجاتك ورغباتك. يبحث الرجل دومًا على الاستقرار النفسي والأسري والمادي، ولذلك يرغب أن يجد في زوجته الثانية الدعم النفسي والعاطفي والذي قد يكون مفتقده مع زوجته الأولى بعض الشئ. هناك بعض الزوجات التي تتسم بالتسلط والعند بشكل كبير، مما يزعج زوجها ولا يشعره برجولته وأنه الرجل المسيطر على زمام الأمور في منزله، ومن ثم يبدأ البحث عن إمرأة لينة تشعره بكونه أقوى وأهم الرجال في حياتها. تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن العلاقة الزوجية، يمكنكِ زيارة قسم العلاقات الزوجية في “سوبرماما”. اجلسي معه في جلسة مصارحة عميقة، في وقت يكون مناسبًا لكل منكما، عبِّري له فيها عن حزنك عما بدر منه، وأكدي له أنك مازلتِ تحاولين إصلاح الأمر على الرغم من كونك غير مخطئة، واستمعي له باهتمام، فتلك من الطرق الإيجابية التي ستجعلك تسيطرين على الأمر وتجبريه على مصالحتك بشكل إيجابي. كما هناك بعض الرجال خاصًة في منطقة الشرق ممن يرون أن “الاعتذار” قد يقلل من شان الرجل، لهذا إليك بعض الطرق التي تجعل زوجك أو شريكك يعتذر لك، وفقًا لما ذكرته أمل ذكي استشاري العلاقات الانسانية.

قومي بالبحث عن أنشطة أخري تجعلك تشعرين بالسعادة فذلك ينقل له إحساس أنك أنت أيضا لا تهتمين به. وبذلك تعتمدين نفس أسلوبه عندما لا يبالي بما ضايقك به وأغضبك منه. ابكي أمامه بشدة، إذا كان الخطأ كبيرًا، فأظهري غضبك في البكاء، لا تتصنعي، لكن يجب أن يؤنبه ضميره، فما من شيء يؤثر في الرجل مثل دموع امرأة يحبها، وأكدي له بنبرة حزينة رقيقة لا غاضبة أنه أصبح يُكثر من الخطأ في حقك، فتلك الرقة ستذيب الخلاف وتجعله يراجع نفسه. ومن بين الأمور التي قد يرغب الرجل في الوصول إليها وتحقيقها من خلال زواجه الثاني ما يلي..

كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

ويمكنك تأكيد ذلك له من خلال نبرة صوتك الحزينة الرقيقة فتلك الرقة ستعمل علي إذابة الخلاف وتجبره علي مراجعة نفسه مرة أخري. وذلك لكي تحددي رد فعلك المناسب لما فعله زوجك وأغضبك. وذلك لكي تتجنبي المبالغة في التعامل مع الأمر وهو بسيط لأنك إذا تصرفت تصرفا مبالغا فذلك يقود إلي تعقيد الأمور بشكل أكبر ويصعب حل المشكلة بينكما. إهمال المرأة في نفسها وعدم اهتمامها بجمالها، وفقدانها مميزاتها كأنثى، لدرجة أنها تستمر في رفض العلاقة الحميمة، وإن قامت بالأمر فيكون بدون أدنى مشاعر وكأنها تقوم بتأدية واجب مقدس لا يمكنها رفضه، وبالتالي مع الاستمرار في تلك الحالة ينفر الرجل من الحياة معها ويبدأ في البحث عن أخرى، تشعره أنه مرغوب فيه. إهمال الزوجة الأولى لزوجها، حيث تصب كامل إهتمامها على أولادها فحسب، ومع ضغوط الحياة يمكن أن ينجرف الرجل وراء مشاعره ورغبته الملحة في الحصول على الإهتمام والدعم النفسي والمعنوي.

    كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

  • الرغبة في الإنجاب وخاصة إن كانت الزوجة الأولى لديها مشكلة في الحمل، فالرجل العربي يحب الأولاد واستمرار نسله، وفي تلك الحالة يكون زواجه بأخرى بموافقة زوجته الأولى وعلمها في أغلب الحالات.
  • انسحبي مؤقتًا، حال ارتكاب زوجك فعلًا أغضبك بشدة مهما كان حجمه، لا تقابلي الإساءة بالإساءة ولكن انسحبي تمامًا من مواجهته كرد فعل على أفعاله السيئة، ودعيه يشعر بالحرج من ذاته ويراجع نفسه عما بدر منه، وبهذا الوقت استمتعي بأمر يسعدك وكأن الأمر ليس على بالك تمامًا، فهذا الأسلوب يستفزه ويجعله يقترب منك لإصلاح الأمر.
  • يريد الرجل من زوجته الثانية أن تكون أكثر لطفًا وتلطفًا معه، وألا تقحمه في مشكلات وخلافات وخاصة مع وجود الزوجة الأولى.
  • بعد فترة تستيقظين وتفكريين، إذا كان هو الذين يفعل كل شيء بشكل خاطئ، فلماذا أنا البائسة؟ فهل هذا يعني أنك محكوم عليك إما بالاستمرار في العيش في بؤس – أو المغادرة؟ لا على الإطلاق.
  • سنذكر لكم بعض الأسباب التي تجعل الرجل يلجأ إلى الزواج الثاني، بعد تفكير وتخطيط، والتي تتمثل فيما يلي..

وأوضحت سامى أن الرجل الذى لا يعتذر ولا يقول آسف، إما أنه يقلل منك لدرجة أنه يتكبر عن الأسف، وإما يرى فى الأسف ضعفا، يقلل من رجولته وقوته، وربما يرى أنه يجب عليك غفران أخطائه كحق مكتسب له، وقد لا يرى نفسه مخطئًا فى الأصل، ويرى أنه دائمًا على صواب”. لا تهملي جمالك وأناقتك، فالرجل يبحث عن ما ينقصه في حياته الأولى ليكمله بالثانية، فلا تهتمي بأمومتك وتتناسي كونك زوجة، عليها أن تحافظ على زوجها وتملئ عينه، ولا تنسِ كونك أنثى ترغب في الحفاظ على جمالها. يرغب الزوج أن تكون زوجته الثانية داعمة له أمام ضغوطات الحياة وأعبائها والتي حتمًا ستتضاعف مع وجود بيت آخر وأطفال من زوجة أخرى.

كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي يمكن أن تجعل الرجل يفكر بشكل جدي في الزواج الثاني، ولكن بعض التجارب لا تسير على تلك الخطى المرتبة من حيث التفكير ثم اتخاذ القرار ثم البدء في التنفيذ. الرجل عموما يكون مثل الطفل الصغير من السهل أن تعوديه علي مبدأ الثواب والعقاب. أي عندما يقوم زوجك بفعل أمور طيبة سيجني جوائز أفضل وبالتأكيد العكس بالعكس.

كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

فبعض الرجال يخوضون تلك التجربة بشكل متهور ومتسرع وبدون أي دراسة للأمر، ولذلك سرعان ما يفيق لنفسه ويتراجع عن فعلته، محاولا إنهاء هذه الزيجة بسرعة بعدما انتهت رغبته منها، فلم تكن إلا نزوة، ولكن حينها عليه أن يقوم بإصلاح ما أفسده تهوره، سواء في حياة الزوجة الأولى أو حتى الثانية، فكلاهما دفع ثمن تهوره. يريد الرجل من زوجته الثانية أن تكون أكثر لطفًا وتلطفًا معه، وألا تقحمه في مشكلات وخلافات وخاصة مع وجود الزوجة الأولى. الرغبة في الإنجاب وخاصة إن كانت الزوجة الأولى لديها مشكلة في الحمل، فالرجل العربي يحب الأولاد واستمرار نسله، وفي تلك الحالة يكون زواجه بأخرى بموافقة زوجته الأولى وعلمها في أغلب الحالات. لا يكتمل تناولنا لموضوع ماذا يريد الرجل من الزوجة الثانية بدون أن نتعرف على أبرز الأسباب التي تجعل الزوج يلجأ إلى الذهاب للمأذون مرة أخرى..

    كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

  • عبِّري عن حبك له، وأكدي له أنك رغم غضبك من فعله فإن حبه في قلبك أكبر وهو ما دفعك لتجاوز الأمر سريعًا خوفًا عن علاقتكما وللحفاظ على زواج قوي والاستمتاع بحب مدى الحياة.
  • ويمكنك تأكيد ذلك له من خلال نبرة صوتك الحزينة الرقيقة فتلك الرقة ستعمل علي إذابة الخلاف وتجبره علي مراجعة نفسه مرة أخري.
  • واتركيه يشعر بالحرج من نفسه ويقوم بمراجعة نفسه عموما عما فعله وفي هذا التوقيت قومي بالاستمتاع بأمر يسعدك وتظاهري بأنك تتجاهلين أي شئ حدث فهذا يقوم باستفزازه ويقوده إلي التقرب إليك مرة أخري لمصالحتك.
  • وذلك لكي تحددي رد فعلك المناسب لما فعله زوجك وأغضبك.

بعد فترة تستيقظين وتفكريين، إذا كان هو الذين يفعل كل شيء بشكل خاطئ، فلماذا أنا البائسة؟ فهل هذا يعني أنك محكوم عليك إما بالاستمرار في العيش في بؤس – أو المغادرة؟ لا على الإطلاق. أصحاب الشخصية النرجسية لديهم حب زائد للذات ومبالغ فيه ويميلون إلى الشعور بالأهمية الزائدة والإعجاب وأيضا يميلون إلى التباهي وجلب الإنتباه على أنفسهم. الخلافات بين الرجل والمرأة أمر طبيعي، فمع ضغوط الحياة اليومية، واختلاف طبيعة الرجل والمرأة وتبقى النقطة الفاصلة من سوف يعتذر اولاً. عبِّري عن حبك له، وأكدي له أنك رغم غضبك من فعله فإن حبه في قلبك أكبر وهو ما دفعك لتجاوز الأمر سريعًا خوفًا عن علاقتكما وللحفاظ على زواج قوي والاستمتاع بحب مدى الحياة. اهتمي بنفسك، اعتمدي نفس أسلوبه حين لا يهتم بما أغضبك منه، ابحثي عن أنشطة تجعلك سعيدة ليشعر بأنك أنت الأخرى لا تبالين. سنذكر لكم بعض الأسباب التي تجعل الرجل يلجأ إلى الزواج الثاني، بعد تفكير وتخطيط، والتي تتمثل فيما يلي..

    كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

  • اعتذري له دون استخدام صياغة الأعذار الرسمية، ليفهم بشكل غير مباشر أن رفض الاعتراف بالخطأ وطلب الصفح من الطرف الآخر سيضر بعلاقتكما بشدة، واستغلّي الفرصة لتأكيد أن لا مكان للكبرياء في الزواج، وأن أكبر الأخطاء يمكن تصحيحها بالتواضع والاعتذار.
  • يرغب الزوج أن تكون زوجته الثانية داعمة له أمام ضغوطات الحياة وأعبائها والتي حتمًا ستتضاعف مع وجود بيت آخر وأطفال من زوجة أخرى.
  • اهتمي بنفسك، اعتمدي نفس أسلوبه حين لا يهتم بما أغضبك منه، ابحثي عن أنشطة تجعلك سعيدة ليشعر بأنك أنت الأخرى لا تبالين.
  • فبعض الرجال يخوضون تلك التجربة بشكل متهور ومتسرع وبدون أي دراسة للأمر، ولذلك سرعان ما يفيق لنفسه ويتراجع عن فعلته، محاولا إنهاء هذه الزيجة بسرعة بعدما انتهت رغبته منها، فلم تكن إلا نزوة، ولكن حينها عليه أن يقوم بإصلاح ما أفسده تهوره، سواء في حياة الزوجة الأولى أو حتى الثانية، فكلاهما دفع ثمن تهوره.
  • لا تهملي جمالك وأناقتك، فالرجل يبحث عن ما ينقصه في حياته الأولى ليكمله بالثانية، فلا تهتمي بأمومتك وتتناسي كونك زوجة، عليها أن تحافظ على زوجها وتملئ عينه، ولا تنسِ كونك أنثى ترغب في الحفاظ على جمالها.

حذرت خبيرة التطوير النفسى والاجتماعى هبة سامى، من الرجل الذى لا يعتذر، فلا يقول آسف ولا حتى يفعل ما يدل عى أنه يعتذر ويحاول استرضاءك”، مضيفة “قد يكون للرجل أسلوب للاعتذار غير أن يقول آسف، كأن يقوم بشىء يسعدك، أو يعد مفاجأة تبهرك، فهذا مقبول، ولا يجب أن ترغميه على التلفظ بكلمة آسف طالما اعتذر بطريقة أخرى”. علي سبيل المثال إذا كان زوجك يعتاد على أن تقومي بتقديم فنجانًا من القهوة له مع قطعة من الحلوى خلال يومه، يمكنك الامتناع عن أن تقومي بذلك، وغيرها من الأفعال الطيبة، فأنت وحدك من تعلمين الأمور التي يكون زوجك منتظرها منك، وأن تقومي بحرمانه منها فإن هذا سيكون رد فعل جيدًا يقوم بإشعاره بغضبك مما بدر منه تجاهك. ماذا يريد الرجل من الزوجة الثانية ؟، هذا السؤال الهام، لابد أن يسأله كل رجل قبل الإقدام على تلك الخطوة المصيرية، فقد يكون ما يريده بين يديه بالفعل في زوجته الأولى ولكن يحتاج الأمر إلى التغير والتغيير لكسر روتين الحياة وليتمكن كل منكما من تجديد حبه ومشاعره للطرف الآخر. وتنصح خبيرة التطوير النفسى “فى الخطوبة أو الزواج عليكِ اللجوء لمستشار أسرى يكون حكمًا بينكما فى المشاكل ليسمعه بأذنه خطأه وأن كنت مخطئة اسمعيه وعليكما أنتما الاثنين تحمل مسئولية إصلاح ذات بينكما. وتحذر خبيرة التطوير النفسى “هذه الفكرة الأخيرة خطيرة جدًا، فإنها مؤشر لأنه لن يتقبل خطأك، وحين تخطئين ستواجهين ردود فعل قاسية منه”. في حالة إذا قام زوجك بإرتكاب فعلا ضايقك به مهما كان حجمه.

    كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك

  • وأخيرًا بعد أن تعرّفت كيف تعاقبين زوجك اذا زعلك، راجعي الأمر مع نفسك فأنت وحدك التي تعرفين زوجك جيدًا وتمتلكين مفاتيحه وكل ما رُصد من نقاط أو نصائح في المقال عبارة عن نقاط عامة عن تجارب حياتية اختاري منها الأنسب لطبيعة حياتك الزوجية.
  • ابكي أمامه بشدة، إذا كان الخطأ كبيرًا، فأظهري غضبك في البكاء، لا تتصنعي، لكن يجب أن يؤنبه ضميره، فما من شيء يؤثر في الرجل مثل دموع امرأة يحبها، وأكدي له بنبرة حزينة رقيقة لا غاضبة أنه أصبح يُكثر من الخطأ في حقك، فتلك الرقة ستذيب الخلاف وتجعله يراجع نفسه.
  • لا تقومي برد فعل سئ مثلما فعل هو وإنما يجب أن تكتفي بالانسحاب تماما من المواجهة.
  • وبذلك تعتمدين نفس أسلوبه عندما لا يبالي بما ضايقك به وأغضبك منه.
  • حذرت خبيرة التطوير النفسى والاجتماعى هبة سامى، من الرجل الذى لا يعتذر، فلا يقول آسف ولا حتى يفعل ما يدل عى أنه يعتذر ويحاول استرضاءك”، مضيفة “قد يكون للرجل أسلوب للاعتذار غير أن يقول آسف، كأن يقوم بشىء يسعدك، أو يعد مفاجأة تبهرك، فهذا مقبول، ولا يجب أن ترغميه على التلفظ بكلمة آسف طالما اعتذر بطريقة أخرى”.
  • ماذا يريد الرجل من الزوجة الثانية ؟، هذا السؤال الهام، لابد أن يسأله كل رجل قبل الإقدام على تلك الخطوة المصيرية، فقد يكون ما يريده بين يديه بالفعل في زوجته الأولى ولكن يحتاج الأمر إلى التغير والتغيير لكسر روتين الحياة وليتمكن كل منكما من تجديد حبه ومشاعره للطرف الآخر.

وتتابع “عاطفيًا لا تقولى له شىء، وكلما نظر إليك ابتسمى وواصلى ما تفعليه، وأجيبيه على ما يوجهه لكِ من حديث، ولكن لا تفتحى أنتِ معه موضوعات، اجعليه يشعر بتغيير وقلق، فتجدى منه رد فعل يجعلك تعاتبيه وتنهيا الموقف، وقد تجدى منه ما يجعلك تعيدين التفكير فى هذه العلاقة”. لابد أن تتفهم الزوجة الثانية أن الزوجة الأولى هي عماد البيت، فلا ينبغي أن تضع نفسها في مقارنة معها، ولابد أن تدرك أن بطبيعة الرجل ومهما كانت المشاكل بينهما، سيفضل زوجته الأولى حتمًا، لذلك لابد أن تحرص الزوجة الثانية على تحسين العلاقات بينهما، وإن لم يفلح الأمر فلا تقحم نفسها وزوجها في مشاكل مع زوجته الأولى. هل تتسائلين ماذا يريد الرجل من الزوجة الثانية ؟، يريدها أنثى بكل ما تعنيه الكلمة، أن تظل راغبة فيه وفي وجوده، وتشعره أنها تحب الوقت الذي تقضيه معه، وتعبر عن هذا الأمر، فالرجل بطبيعته يحب أن يظل الرجل الأول في حياة فتاته، وأن يشعر دائمًا أنها تحبه وترغب به.