كيف تقضي ما فاتك من صلاة

كيف تقضي ما فاتك من صلاة

كيف تقضي ما فاتك من صلاة

مقدمة:

الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام، وهي عبادة بدنية ولفظية يلتقي فيها العبد بربه خمس مرات في اليوم، وهي صلة بين العبد وربه، وهي أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة. وقد فرضت الصلاة على المسلمين في السنة الثانية من الهجرة، وهي واجبة على كل مسلم بالغ عاقل. وإذا فات المسلم صلاة جماعة أو فردية فعليه أن يقضيها في أقرب وقت ممكن.

1. أسباب قضاء الصلاة:

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى فوات الصلاة، ومنها:

النسيان أو الغفلة عن وقت الصلاة.

المرض أو العجز عن أداء الصلاة.

السفر أو الإقامة في مكان لا توجد فيه مساجد.

الحرب أو الكوارث الطبيعية.

2. حكم قضاء الصلاة:

قضاء الصلاة واجب على كل مسلم بالغ عاقل فاتته الصلاة لأي سبب من الأسباب. ولا يجوز للمسلم أن يتهاون في قضاء الصلاة، لأنها عبادة واجبة عليه.

3. كيفية قضاء الصلاة:

يقضي المسلم الصلاة التي فاتته بنفس الطريقة التي يؤدي بها الصلاة في وقتها. ويجب أن يأتي بركعات الصلاة كاملة، وأن يقرأ فيها القرآن الكريم كاملاً. ولا يجوز للمسلم أن يقضي الصلاة اختصارًا أو ناقصة.

4. وقت قضاء الصلاة:

لا يوجد وقت محدد لقضاء الصلاة، فيمكن للمسلم أن يقضيها في أي وقت من اليوم أو الليل. ولكن من الأفضل أن يقضيها في أقرب وقت ممكن بعد فواتها.

5. قضاء الصلاة في الجماعة:

يجوز للمسلم أن يقضي الصلاة في الجماعة أو بشكل فردي. ولكن من الأفضل أن يقضيها في الجماعة، لأن الصلاة في الجماعة لها فضل وأجر كبير.

6. قضاء الصلاة عن الميت:

إذا مات المسلم وعليه صلوات فائتة، فيجوز لأوليائه أن يقضوها عنه. ويجب عليهم أن يقضوها عنه بنفس الطريقة التي كان يقضيها هو.

7. فضل قضاء الصلاة:

لقضاء الصلاة فضل وأجر كبير عند الله تعالى. ومن فضائل قضاء الصلاة:

أنها تكفر الذنوب والخطايا.

أنها ترفع الدرجات في الجنة.

أنها تزيد من حسنات العبد.

خاتمة:

قضاء الصلاة واجب على كل مسلم بالغ عاقل فاتته الصلاة لأي سبب من الأسباب. ولا يجوز للمسلم أن يتهاون في قضاء الصلاة، لأنها عبادة واجبة عليه. ويجب عليه أن يقضيها في أقرب وقت ممكن بعد فواتها، وبنفس الطريقة التي يؤدي بها الصلاة في وقتها. كما يجوز له أن يقضيها في الجماعة أو بشكل فردي.

أضف تعليق