معلومات عن السلاحف

على الرغم من أن جميع السلاحف لديها صدفة، فإنها قد تبدو مختلفة من حيث الشكل اختلافًا كبيرًا باختلاف أنواعها. السلحفاة الصندوقية الشائعة والتي يمكنها غلق الصدفة الخاصة بها بالكامل بغرض الحماية B. سلحفاة أولدهام الورقية التي تقضي معظم وقتها في الماء وقد تنمو على صدفتها الطحالب. السلحفاة المستطيلة تعيش في المناطق الجافة الحارة وتتميز بقدم غليظة وقصيرة مثل قدم الفيل. السلحفاة كبيرة الرأس تتميز بالرأس الكبير الذي لا يمكن إدخاله داخل الصدفة.

    معلومات عن السلاحف

  • تحوي جنساً واحداً يضم نوعاً واحداً فقط هو Dermochelys coriacea الذي يعدّ أكبر السلاحف المعروفة (الشكل- 3) إذ يصل طوله إلى نحو 2.5 متراً.
  • تنمو السلاحف في الأسر بسرعة، ففي جزر الغالاباغوس ربيت سلاحف وزنها نحو 10 كغ، فكان وزنها يزيد مثل هذا الوزن كل عام، حتى وصل وزنها إلى أكثر من مئة كيلو غرام.
  • مقال – مقال هو موقع عربي يحتوي على مقالات مفيدة ومتنوعة في شتى المجالات الحياتية.
  • ويوجد في العالم أكثر من 60 نوعاً من السلاحف وتمثل 12 جنساً وجميعها يتبع إلى عائلة السلاحف.
  • السلاحف المائية هو مصطلح يطلق على السلاحف الصغيرة، القابلة للأكل، التي لديها أصداف صلبة، وتعيش في المياه شديد الملوحة، ولا تعيش في مجموعات متماسكة.

ومعظم أنواع السلاحف البرية حيوانات بطيئة الحركة وتعلوها صدفة على شكل قبة عالية. تعيش السلحفاة الخضراء في المياه الاستوائية وشبه الاستوائية في جميع أنحاء العالم ، ويلاحظ أن السلحفاة الخضراء تستلقي على شاطئ البحر لتستمتع بأشعة الشمس الدافئة ، وهي واحدة من عدد قليل من السلاحف البحرية التي تخرج من المياه إلى شاطئ البحر . تستطيع السلاحف البحرية القيام بتنظيم درجة حرارة جسمها عن طريق تغيير معدل تدفّق الدم من خلال الجسم، إلى جانب أن لديها طبقةً كبيرةً من الدهون تمنحها القدرة على السفر في الماء البارد لمسافات طويلة للبحث عن الطعام. فإذا اختفت السلاحف، فقد تواجه هذه الأنواع من النباتات صعوبة في التكاثر، وقد يؤول بها الوضع إلى الاختفاء.

إن هناك ثلاث أنواع من السلاحف الرئيسية بعيداً عن أنواع السلاحف حسب الموطن أو الشكل أو غير ذلك. تستطيع السلحفاة أن تجعل جسمها يتكيف مع درجة حرارة البيئة التي توجد بداخلها. من المميزات المشتركة بين السلحفاة البرية والسلحفاة البحرية أن كل منها لهما قرنية واسعة كما أنهم يقوموا بالتنفس من خلال الرئة.

    معلومات عن السلاحف

  • حيث أن للسلاحف دور فعال في مساعدة الأشخاص المصابين بأمراض الجهاز التنفسي، والربو، حتى أنهم قد يتواجدون برفقة السلاحف بمكانٍ مغلقٍ، حيث يعتقدون أن السلاحف تمتلك مقدرة خارقة على امتصاص هذه العلة، ومساعدتهم على التعافي بدون الحصول على أي دواء، ولم يثبت صحة هذا الاعتقاد من عدمه حتى الآن.
  • تم العثور على هذا النوع في مناطق قريبة من شواطئ كاليفورنيا وسلطنة عمان.
  • السلاحف من الحيوانات الأليفة التي تجلب رفقتها البهجة على النفس، جراء مشاهدة تصرفاتها في المنزل، مما يكون له دور فعال في التخلص من الاكتئاب لدى الأشخاص الذين يعانون منه، وخاصةً بالنسبة للأطفال.
  • تتمكن السلاحف في الطور اليافع والسلاحف البالغة من البقاء على قيد الحياة حيث إن أصدافها توفر لها الحماية.
  • وهي تعتبر من أكبر أنواع السلاحف البحرية في العالم، وتمتلك السلحفاة الخضراء رأس صغير نسبيًا .
  • يتميز ذلك النوع من السلاحف بامتلاك قوقعة عظيمة، بالإضافة إلى وجود قشور جلدية بها والتي تمكنها من العيش خارج الماء، ويوجد منها فصائل مختلفة ومتنوعة ولكل منها تأقلم وتطور على حسب المنطقة التي تحيا بها.

يوجد منها نوعين أولهما بري ويحيا بداخل المزروعات كما أنه يتغذى عليها، وثانيهما بحري ويحيا داخل مناطق الخليج ويكون غذاءه الأعشاب الخضراء التي توجد داخل قاع الماء. قد تم حصر أعداد السلاحف الموجودة حول العالم ووجد أن هناك ما يزيد عن 327 نوع من السلاحف، إلا أن نسبة السلاحف المهددة بخطر الانقراض تصل إلى حوالي 54% من السلاحف. صارت السلاحف من أكثر الحيوانات المهددة بخطر الانقراض؛ لذا تم تأسيس منظمة إنقاذ السلاحف الأمريكية في عام 2000م لمساعدة وحماية السلاحف في جميع أنحاء العالم المختلفة. عادةً ما يفقس البيض أثناء ساعات المساء أو أثناء ساعات الصباح الباكر، لكي تبدأ صغار السلاحف بالزحف تجاه البحر، وهناك اعتقاد أن واحد فقط من صغار السلاحف من كل ألف يستطيع أن يصل لمرحلة النضج. يمكن أن تقوم بتحديد نوع السلحفاة إذا كانت أنثى أم ذكر من صوتها، تحديد نوع السلحفاة قد يكون صعب بالنسبة لبعض الأشخاص، يمكنك أن تقوم بالبحث عن بعض الأشياء التي تساعدك على تحديد نوعها، ولكن إذا أتيحت لك فرصة سماع صوتها فإن ذلك سوف يسهل عليك معرفة النوع. تعتبر سلاحف ردلي الزيتونية من السلاحف التي تتغذى على اللحوم البحرية والنباتات؛ حيث تتغذى على سرطان البحر وقناديل البحر والقواقع وأحيانًا تتغذّى على الأعشاب البحرية والطحالب والأعشاب.

    معلومات عن السلاحف

  • إن غذاء السلاحف هي اللحوم الطرية البحرية بالإضافة للجيف الأرضية والديدان وبعض النباتات أيضاً.
  • تختلف الذكور عن الإناث بأشكال مختلفة، كالحجم وشكل الصفيحة البطنية واللون وحجم الذنب والرأس، وتكمن الميزة الرئيسية لتحديد الذكر عن الأنثى في ذنبه الأطول والأثخن، وتَوَضُّع الشرج أبعد ما يكون عن قاعدة الذنب.
  • عند تربية السلاحف البحرية في المنزل فبعض الأنواع منها يحتاج إلى حوض مائي والبعض الآخر يعيش على الأرض.
  • غالبًا ما تعتمد السلحفاة في نظامها الغذائي على تناول النباتات والشجيرات.
  • وذكر الكاتب أن هذه الميزة لم تلاحظ إلا لدى الحيوانات الاجتماعية، مثل القرود والكتاكيت، ولم يكن ذلك متوقعا لدى السلاحف.

بعض السلاحف المائية تقوم بامتصاص الأكسجين من خلال الجلد الموجود على رقبتها؛ مما يساعدها على البقاء تحت الماء لفترات طويلة، كما يمكنها السبات تحت الماء. تقوم السلاحف البحرية بإفراز الملح الذي تمتصه من مياه البحر عن طريق أعينها؛ مما يجعلها تبكي. تصاد السلاحف لتؤكل، خاصة الأنواع البحرية منها، كما تؤكل بيوضها التي تطمرها في رمال الشاطيء، وتستعمل دروعها في أعمال التزيين وصنع أدوات مختلفة كالأمشاط، كما يستخلص من دهون بعض السلاحف زيوتاً غالية الثمن. وهي سلاحف بحرية ضخمة من دون درع خارجي، يتميز سطحها الظهري بسبع حواف تمتد طولانياً على جلد مخملي يغطي الصفائح العظمية التي تمثل الترس، تحورت أطرافها إلى مجاديف، وهي تقطن البحار الاستوائية.

    معلومات عن السلاحف

  • عند تربية سلحفاة مائية يجب مراعاة عمق الماء المناسب لها، ووضع دلو تكون فتحته في الماء لكي تستطيع السلحفاة الدخول إليه للنوم أو الراحة.
  • فهي تحتاج إلى مكان تصل إليه أشعة الشمس فمن الممكن وضعها في حديقة المنزل لما بها من أشجار ونباتات لتتحرك.
  • عندما تتكاثر السلاحف تهرب إلى الماء لأنها تخاف على صغارها من الحيوانات المفترسة.
  • السلاحف نوع من الحيوانات تتميز بأحجام عديدة ومختلفة ، بالإضافة إلى اختلاف أشكالها.
  • تعيش السلحفاة الروسية جنوبي شرق روسيا وشرقي إيران وشمالي غرب باكستان وأفغانستان، وتتميز هذه السلاحف أنها تتحمل درجات الحرارة العالية مما يزيد من إمكانية تربيتها كحيوانات أليفة، وقد تعيش أكثر من 40 عامًا.

السلاحف نوع من الحيوانات تتميز بأحجام عديدة ومختلفة ، بالإضافة إلى اختلاف أشكالها. السلاحف كائنات حية تزحف وتغطي ظهرها بالكامل بصدفة تشبه إلى حد بعيد الدرع ، وهذه القوقعة جزء أساسي من أجزاء جسم السلحفاة ، لذا لا يمكنك الخروج منها بأي شكل من الأشكال. هناك العديد من الأجناس المختلفة التي تنتمي إلى رتبة السلاحف ، وهي تندرج تحت فئة الزواحف ضمن فئة الفقاريات ، التي تنتمي إلى قاع مملكة الحيوانات ثنائية التناظر وتتبع مملكة الحيوان بشكل عام. يتميز هذا النوع من السلاحف بحجمه الصغير، حيث يبلغ متوسط طولها 18 سنتيمتر، وينتشر هذا النوع من السلاحف في المنطقة العربية بصفة عامه. ويشير العلماء إلى أن السلاحف تعد من بين أكثر الحيوانات المهددة بالانقراض في العالم بسبب استغلالها كغذاء أو تدمير موائلها الطبيعية هذا بالإضافة إلى تغير المناخ. ويقول لينش إنهم إذا تمكنوا من تحديد كيفية حدوث هذه العملية لدى السلاحف فربما يمكنهم إيجاد طريقة لترجمة هذه الاكتشافات إلى شيء يفيد صحة الإنسان.

أما بالنسبة للسلاحف التي تتغذى على اللحوم فهي تقتات على الحيوانات النافقة. وبهذا الشكل تسهم السلاحف في الحفاظ على النظام البيئي وتساعد في عملية التحلل . يختلف نوع الغذاء الذي تعتمد عليه السلاحف البرية في نظامها الغذائي عن السلاحف البحرية ، وذلك لأن السلاحف البحرية تعتمد بشكل كبير على أكل الكائنات البحرية الصغيرة ، وخاصة قنديل البحر وسرطان البحر وأنواع الرخويات والطحالب. معلومات عن السلحفاة، حيث أن السلاحف من أشهر الحيوانات الأليفة، التي تعرف بأنها بطيئة في حركتها للغاية، وذلك لثقل الصخرة التي تغطي جسدها، وفي هذا المقال سوف نقوم بسرد بعض من المعلومات عن السلحفاة. وذكر الكاتب أن السلاحف التي تعلمت التدريبات ضمن مجموعات كانت قدرتها على التعلم أسرع من تلك التي تم تدريبها بشكل منفصل. وترى الدكتورة جوتنيك أن هذه “النتيجة كانت غير متوقعة حقا” لأن “السلاحف البرية العملاقة معروفة بأنها حيوانات غير اجتماعية”.

    معلومات عن السلاحف

  • تعيش السلاحف البرية على اليابسة في مناطق عديدة حول العالم سواء في المناطق الدافئة، أو الغابات المطيرة، أو الصحارى، أو غير ذلك من الأماكن، تعيش في قارتيّ أمريكا الشمالية والجنوبية، وآسيا، وأوروبا، وفي جزر عديدة مثل جزر مدغشقر، ألدابرا، جالاباجوس.
  • كما أن السلحفاة من أقدم الكائنات الحية التي عاشت على سطح الأرض لذلك فهي معرضة للانقراض.
  • يعتبر الصينيون السلحفاة البرية فألاً حسناً ويستبشرون بها ولذلك توجد تماثيل للسلاحف في الحدائق الصينية، ويقولون بأن وجود تمثال للسلحفاة السوداء يجلب المال والحظ السعيد وغالباً ما يصورونها تحمل في فمها عملة ذهبية.
  • وإذا قامت السلحفاة بعض أحد أفراد المنزل فلابد من غسل يديه جيداً وتعقيمها بالكحول، وإذا استمر وجع العضة لابد من استشارة الطبيب ويعتبر ذلك من أهم المعلومات عن السلحفاة عند الأطفال.
  • وهي السلاحف التي تقضي معظم حياتها في المياه مع أنه يمكنها العيش على اليابسة إلا أنها تفضل البقاء في الماء.

يضرب بها المثل في طول العمر والبطء، حيث تعيش بعض السلاحف أكثر من مائة عام، كما هي الحال في السلحفاة الكبيرة بحديقة الحيوانات المصرية التي يقال أن عمرها يمتد للأكثر من مائة عام فعمرها أكثر من عمر الحديقة ذاتها. يعدّ الصينيون السلحفاة البرية فألاً حسناً ويستبشرون بها ولذلك توجد تماثيل للسلاحف في الحدائق الصينية، ويقولون بأن وجود تمثال للسلحفاة السوداء يجلب المال والحظ السعيد وغالباً ما يصورونها تحمل في فمها عملة ذهبية. ذكرت بعض الدراسات أن تربية السلاحف في المنزل لها بعض الأضرار فهي من الممكن أن تحتوي في أمعائها على بكتيريا السالمونيلا والتي من الممكن أن تصيب الأطفال والأشخاص التي تتعامل معها.

    معلومات عن السلاحف

  • السلحفاة تنتمي إلى فصيلة الزواحف وهي من الحيوانات التي تستطيع أن تعيش في اليابسة كما أن هناك بعض الأنواع تعيش في الماء.
  • كما أن التحول من الطور اليافع إلى السلاحف البالغة يأخذ وقتًا طويلًا؛ فعادة ما يستغرق أكثر من 10 سنوات.
  • بمجرد صيد السلاحف البالغة، يصبح هناك عدد أقل من السلاحف التي يمكنها التكاثر، وبالتالي تبدأ السلاحف في التناقص والاختفاء.
  • من أصغر الأنواع المائية وأطولها عمرًا، حيث يتجاوز عمرها 100 عام، ولا تحب السباحة كثيرًا ولا تحتاج مساحة كبيرة لتربيتها.
  • تتكون القوقعة الخاصة بالسلاحف المائية من جزأين، الجزء الأول والعلوي يسمى الدرع العظمي، أما الجزء السفلي والثاني يسمى الحيزوم.