معلومات عن صلاة الاستسقاء

أن يصلي الإمام بالناس ركعتين فى أى وقت غير وقت الكراهة يجهر في الأولى بالفاتحة، وسبح باسم ربك الأعلى، وفي الثانية بالغاشية.. وصلاة الاستسقاء مثل صلاة العيد تماماً، فيكّبر فيها سبعاً في الركعة الأولى، وخمساً في الثانية. ولا يشترط لصلاة الاستسقاء أذان، كما لا يشترط الأذان لخطبتها، وينادى لها بالصلاة جامعة، ثم يخطب الناس فإذا انتهى من الخطبة يندب أن يحول الخطيب رداءه ـ ولو كان شالاً أو عباءة ـ والمصلون جميعاً يحولون أرديتهم..

    معلومات عن صلاة الاستسقاء

  • يُفضل أن تُؤدى صلاة الاستسقاء في العراء خارج المصلى، ويجوز أن تُؤدى في المسجد ويكون وقت الصلاة في كل وقت عدا في أوقات النهي، وقيل أنّها تُصلى من بعد طلوع الشمس وارتفاعها قيد رمح، وذلك بعد طلوع الشمس بربع ساعة تقريبا إلى الزوال أيّ أنّها تصلى في وقت صلاة العيد.
  • يصلي الإمام بالناس ركعتين مع تكبيرات زوائد سبع في الأولى وخمس في الثانية ويقرأ فيهما جهراً ثم يخطب الإمام بعد الصلاة خطبتين كما في صلاة العيدين ويستحب أن يكثر الخطيب من الاستغفار ويلح في الدعاء والتضرع إلى الله عز وجل .
  • أخرج الإمام البخاري بسنده عن رسول الله صلّ الله عليه وسلم ” باب انتقام الرب عزوجل من خلقه بالقحط ، إذا انتهكت محارمه ، و يبين الله تعالى في كتابه العزيز أن الابتعاد عن المعاصي والقيام بالأعمال الصالحة من أعظم أسباب إنزال البركات فقد قال الله تعالى في سورة الأعراف .
  • تصلى صلاة الاستسقاء جماعة في وقت معين، مثل صلاة العيدين، فإذا ضاعت عليك صلاة الاستسقاء لا يمكن أن تعوضها.
  • ولم ينقضوا عهد الله ، وعهد الرسول إلا سلط الله عليهم عدوا من غيرهم ، فأخذوا بعض ما في أيديهم، وما تحكم أئمتهم بكتاب الله، ويتخيروا مما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم ، يوضح الحديث الشريف أن من أسباب الجدب وشدة المؤونة وجور السلاطين هو نقص المكيال والميزان، وأن نقص الزكاة من الأسباب المؤدية لمنع قطر السماء.

خطبة الاستسقاء تعقب الصلاة وهي خطبة واحدة ويستحب الإكثار فيها من الاستغفار وقراءة القرآن والدعاء ورفع اليدين عند الدعاء. يكبر الإمام بعد تكبيرة الإحرام ودعاء الاستفتاح في الركعة الأولى ست تكبيرات ثم يتعوذ من الشيطان الرجيم. 1- أن يتقدمها موعظة وتذكير الناس بما يُلَيِّن قلوبهم من ذكر التوبة من المعاصي، والخروج من المظالم بردِّها إلى مستحقيها؛ لأن المعاصي سبب لمنع المطر، والتوبة والاستغفار والتقوى سبب لإجابة الدعاء وسبب للخير والبركة، ويحثهم على الصدقة؛ لأن ذلك سبب الرحمة. السنّة أن تُؤَدَّى في الْمُصَلَّى، وليس في المسجد؛ لفعل الرسول (صلى الله عليه وسلم) ، إِلا عند الحاجة.

ستجد في ثنايا الطيات التالية أيها القارئ العزيز معلومات عن صلاة المطر الصلاة هي أفضل ما يتواصل به العبد مع ربه ، وهي من العبادات المحبوبة إلى الله عز وجل ، فهي ركن أساسي من أركان الإسلام الخمسة. فالسنة النبوية التي اقتربنا منها جاءت بجملة من الصلوات كالسنة ، وصلاة الحاجة ، وصلاة الاستخارة ، والقيام ، وغيرها الكثير. أنواع كثيرة من الصلوات ، وكلها سنن للمسلم ، ولكل منها فضل ، وموضوع حديثنا اليوم عن الصلاة من أجل المطر. في نهاية مقال معلومات عن صلاة الاستسقاء تعرفنا على حكم صلاة الاستسقاء وعلى بعض المعلومات عن صلاة الاستسقاء، كما تعرفنا على كيفية صلاة الاستسقاء للنساء والرجال، وعلى كم عدد خطبة صلاة الاستسقاء، وغير ذلك من التفاصيل والمعلومات المتعلقة. وعليه، فإن صفة صلاة الاستسقاء كصلاة العيد، تصلى ركعتين، ويُكبر فيها بعد تكبيرة الإحرام سبع تكبيرات على رأي الشافعية، أو ست تكبيرات على رأي المالكية والحنابلة، وكله صحيح بإذن الله، وفي الركعة الثانية يكبر بعد تكبيرة القيام خمس تكبيرات، ثم يتم صلاته. صلاة الاستسقاء مثل صلاة العيد، يصلي ركعتين يكبر في الأولى سبعًا وفي الآخرة خمسًا، يكبر تكبيرة الإحرام وستًا بعدها، ثم يستفتح، ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر معها، ثم يركع ثم يرفع ثم يسجد سجدتين، ثم يقوم إلى الثانية فيصليها مثل صلاة العيد، يكبر خمس تكبيرات إذا اعتدل ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر معها، ثم يقرأ التحيات ويصلي على النبي ﷺ ثم يدعو ثم يسلم، مثل صلاة العيد، النبي صلاها كما كان يصلي في العيد عليه الصلاة والسلام.

    معلومات عن صلاة الاستسقاء

  • فالعبادة لا تعني فقط الصوم عن الطعام والشراب؛ إنَّماالأعمال الخيرية جزء منها، مثل مساعدة الناس المحتاجين والتفكير في الأشخاص الموجودين حولنا ومساعدتهم على حل مشكلاتهم، وقد أوضحت الدراسات أنَّ القيام بالأعمال الخيرية والعطاء يعمل على تحسين هرمون الإندروفين في الجسم؛ وهو الهرمون المسؤول عن شعور السعادة، كما أنَّها تزيد من احترام الإنسان لذاته، ومن ثمَّ تخفف أيضاً من المشاعر السلبية.
  • يقوم الإمام للركعة الثانية، فيكبّر خمس تكبيرات، عدا تكبيرة القيام، ويكملها كالركعة الأولى.
  • صلاة الاستسقاء هي صلاة نافلة يصليها المسلمون تصلَّى طلبًا لنزول الغيث (المطر) ليقطع الجفاف أو يقضي حاجة أخرى في نية المصلي.
  • ثم قام إلى الركعة الثانية فقال فيها خمس تكبيرات خلافا لتكبير الوقوف ثم يقرأ سورة الفاتحة وآيات القرآن الكريم السهلة ثم الركوع والسجود.
  • تجوز في كل وقت عند الجمهور فإنها تصلى بعد الجمعة، وإذا أمر بها ولي الأمر لزم طاعته وحتى على القول بكراهتها بعد الجمعة فإن ولي الأمر يطاع فيها عند بعض الفقهاء لا سيما وأن الكراهة ليست مجمعا عليها .
  • في بداية الصلاة يتقدم الإمام إلى الصلاة من غير أذان ولا إقامة ويشرع له أن يخطب للصلاة قبلها أو بعدها وذلك وفق ما جاء به فقهاء المذاهب الأربعة.

صلاة الاستسقاء هي صلاة نافلة يصليها المسلمون تصلَّى طلبًا لنزول الغيث (المطر) ليقطع الجفاف أو يقضي حاجة أخرى في نية المصلي. أكد الله تعالى على صلة الرحم في كل وقت وجعلها من أعظم الواجبات، وتتم في شهر رمضان المبارك من خلال حفظ الود والإحسان إلى الأقارب، والابتعاد عن القطيعة وحل الخلافات كي يحصل الإنسان على الثواب من الله تعالى. عورة الرجل تحدد بما بين سرَّته وركبتيه، وعورة المرأة كامل جسدها ما عدا الوجه والكفين، ولأداء صلاة الاستسقاء يجب ستر العورة. صلاة الاستسقاء هي سنة مؤكدة عن النبي الهادي، حيث جاء في حديث عَبْدِاللهِ بْن زَيْدٍ أَنَّ النَّبِيَّ خَرَجَ إِلَى الْمُصَلَّى فَاسْتَسْقَى، فَاسْتَقْبَلَ الْقِبْلَةَ، وَقَلَبَ رِدَاءَهُ، وَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ. ثم قام إلى الركعة الثانية فقال فيها خمس تكبيرات خلافا لتكبير الوقوف ثم يقرأ سورة الفاتحة وآيات القرآن الكريم السهلة ثم الركوع والسجود. وفي الركعة الأولى قال المصلي سبع تكبيرات ثم قرأ سورة الفاتحة وما جاء في القرآن الكريم جهارا.

والذي فرضه الله تعالى علينا في شهر رمضان المبارك شهر التوبة والمغفرة والتراحم بين الناس، فهو المدرسة التي تربي الصائم على الأخلاق الفاضلة والحميدة التي تقربه من الله تعالى وتبعده عن الشيطان، وهو رحلة روحية جميلة تستمر لمدة 30 يوماً في كل عام نسمو بها على جميع الأصعدة والاتجاهات، وتجلب لنا الراحة والصحة الجسدية والنفسية، ولكنَّ الفوائد النفسية والروحية لهذا الشهر المبارك أهم وأعمق من الفوائد الصحية التي يشعر بها الصائم في هذا الشهر. تعتبر صلاة الاستسقاء مثل صلاة العيد تماماً، فيكّبر فيها سبعاً في الركعة الأولى، وخمساً في الثانية. تكون صلاة الاستسقاء ركعتان لقضاء الحاجة والنية، يصلي الإمام بالناس ركعتين في وقت يكون لا يتواجد الماء. عرفنا أن صلاة الاستسقاء كصلاة العيدين، وتأخذ نفس أحكامها، وعليه من فاتته التكبيرات الزوائد مع الإمام في صلاة الاستسقاء وأدرك الإمام في القراءة فإنه يكبِّر للإحرام ويأتي بالتكبيرات، وهو مذهب الحنفية والمالكية. (وليس لوقت الاستسقاء وقت معين، إلا أنها لا تفعل في وقت النهي بغير خلاف؛ لأن وقتها متسع، وبعد الصلاة يقوم الإمام خطيبًا، مضمنًا خُطبته وعظًا وإرشادًا للناس، وسؤالًا للخالق سبحانه بنزول المطر). يأمر الإمام الناس بالتوبة من المعاصي، والتقرب إلى الله تعالى بوجوه البر والخير من صدقة وغيرها، والخروج من المظالم وأداء الحقوق؛ لأن ذلك أرجى للإجابة.

    معلومات عن صلاة الاستسقاء

  • يقلب كلّ مصلّي رداءه في آخر الخطبة والدعاء، وذلك من خلال جعل يمين الرداء على يسارالجسم وجعل يسار الرداء على يمين الجسم، وإذا تأخر المطر، يعيد المصلّون الصلاة مرة أخرى.
  • الله سبحانه وتعالى هو خالق هذا الكون ومديره، وبحكمته وقوَّته يسيِّره كما يريد، فهو سبحانه يبدِّل الليل والنهار، ويجري الرياح، ويُنزِل المطر، والمطر مصدر الخير العميم، وإذا أمسك الله المطر لحكمةٍ ما عن عباده، يلجأ المؤمنون إلى صلاة الاستسقاء، وفي المقال الآتي سنتعرف إلى حكم صلاة الاستسقاء وكيفية أدائها وموعدها.
  • قال ابن قدامة المقدسي إنَّه لا يوجد وقت معين لصلاة الاستسقاء، فهي تصح في كل الأوقات عدا أوقات النهي كما ذكرنا، وبعد أن يصلي الإمام ركعتين، يخاطب الإمام الناس واعظاً إياهم، وسائلاً الخالق نزول المطر.
  • هي صلاة نفل بكيفية مخصوصة لطلب السُّقيا من الله تعالى بإنزال المطر عند الجَدْب والقحط.
  • اللهم يا رب اسقنا غيثًا مغيثًا مريعًا غدقًا مجللًا عامًا، طبقا سحا، دائمًا، اللهم اسقنا الغيث، ولا تجعلنا من القانطين.
  • السنة أن يصلي في الصحراء بلا خلاف، لأن النبي صلى الله عليه وسلم صلاها في الصحراء، ولأنه يحضرها غالب الناس والصبيان والحيض والبهائم وغيرهم ، فالصحراء أوسع لهم وأرفق بهم .

إنّ صلاة الاستسقاء هي من وسائل طلب السُقيا والغيث من الله -عزّ وجلّ-، عندما يطول انقطاع الغيث عن بلاد المسلمين، فيلجؤون إلى الله سبحانه وتعالى من خلال تأدية هذه الصلاة. سنة مؤكدة وتصلى فى كل وقت والأفضل أن تصلى بعد ارتفاع الشمس قيد رمح، ومشروعيتها تكون إذا أجدبت الأرض، واحتبس المطر شرعت صلاة الاستسقاء، ويخرج لها المسلمون خاشعين، متذللين، متضرعين، متواضعين رجالاً ونساءً وصبياناً ويحدد لهم الإمام يوماً يخرجون فيه لصلاة الاستسقاء. لقد ورد في كتاب “المجموع” للإمام “النووي” أنَّ لوقت صلاة الاستسقاء ثلاثة أوجه، وهي أنَّ وقتها هو وقت صلاة العيد، والوجه الثاني هو أول وقت صلاة العيد ممتداً إلى صلاة العصر، وأما الوجه الثالث وقد عَدَّه وجه الصحة والصواب هو أنَّ صلاة الاستسقاء ليس لها وقت محدد؛ بل تجوز ليلاً ونهاراً وفي كل الأوقات، إلا أوقات الكراهة، وهذا هو المنصوص للشافعي، وبه قطع الجمهور، وصححه المحققون. الاستسقاء هو طلب نزول المطر من السماء لإغاثة الأرض وكل شيء حي، هذا ما ورد في معجم “لسان العرب” لـ “ابن منظور”، أما اصطلاحاً فالاستسقاء هو الطلب من الله سبحانه وتعالى أن ينزل المطر عند الحاجة إلى نزوله، والاستسقاء صلاةٌ نافلةٌ خاصةٌ لطلب السقيا من الله تعالى. يُفضل أن تُؤدى صلاة الاستسقاء في العراء خارج المصلى، ويجوز أن تُؤدى في المسجد ويكون وقت الصلاة في كل وقت عدا في أوقات النهي، وقيل أنّها تُصلى من بعد طلوع الشمس وارتفاعها قيد رمح، وذلك بعد طلوع الشمس بربع ساعة تقريبا إلى الزوال أيّ أنّها تصلى في وقت صلاة العيد. وقد ثبت في الصحيحين من حديث عبد الله بن زيد “أن النبي ﷺ حول رداءه لما خرج .. لما صلى بهم صلاة الاستسقاء”، والسنة للمسلمين كذلك.

    معلومات عن صلاة الاستسقاء

  • فنتيجة لامتناع الصائم عن تناول الطعام والشراب لفترة طويلة يبدأ الجسم بتناول السموم المتراكمة فيه، كما أنَّه يعطي الفرصة للمعدة كي ترتاح وتتقلص نوعاً ما، ومن ثمَّ يساعد الصيام على تخفيف الوزن إن تم الانتباه قليلاً إلى نوعية الغذاء الذي يتم تناوله.
  • “اللهم اسقنا غيثاً هنيئاً، مرئياً، مريعاً، غدقاً مجللاً، عاماً طبقاً، سحاً دائماً، اللهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين، اللهم إنَّ بالعباد والبلاد والبهائم والخلق من اللأواء والجهد والضنك ما لا نشكوه إلا إليك”.
  • عورة الرجل تحدد بما بين سرَّته وركبتيه، وعورة المرأة كامل جسدها ما عدا الوجه والكفين، ولأداء صلاة الاستسقاء يجب ستر العورة.
  • ولا يشترط لصلاة الاستسقاء أذان، كما لا يشترط الأذان لخطبتها، وينادى لها بالصلاة جامعة.
  • يكبر الإمام بعد تكبيرة الإحرام ودعاء الاستفتاح في الركعة الأولى ست تكبيرات ثم يتعوذ من الشيطان الرجيم.
  • أجمع العلماء على أن الخروج إلى الاستسقاء عند احتباس ماء السماء وتمادي القحط سُنّة مسنونة سنَّها رسولُ الله، لا خلاف بين علماء المسلمين في ذلك.

فقال الله عز وجل لسيدنا موسى عليه السلام لقد دعاني هذا العبد بيني وبينه أنه تاب إلى وترجاني ألا أفضحه وأنه سيتوب فصدقت توبته عندي فأنزلت الغيث عليكم، فقال نبي الله موسى عليه السلام يا رب أخبرني من هذا الرجل العاصي حتى اتجنبه أنا قومي فلا يصيبنا شؤم معصيته، فقال الله عز وجل لعبده ونبيه موسى، يا موسى إني قد سترتها عليه وهو يعصيني أأفضحه الآن بعد أن تاب وقبلت توبته. إن الحكمة من صلاة الاستسقاء هي العودة إلى الله عز وجل ونقدر نعمة المطر والماء فصلاة الاستسقاء هي طلب الغوث والرحمة من الله عز وجل فمنع المطر هو بلاء من الله عز وجل للناس لكي يتوبوا إلى ربهم ويستغفرون لمعاصيهم وندموا على آثامهم، ولعلنا نذكر في هذا المقام قصة سيدنا موسى عليه السلام والتي تبدأ أحداثها حينما بدأ اجدب وعدم سقوط المطر على الناس. إنّ المطر ذو نعمة كبيرة على الناس، ففيه يُسقى الزرع، ومن خلاله تُغذّى البحار والمحيطات وخزّانات المياه الجوفيّة، ولكن، قد يحدث أن يتأخّر هطول المطر كون المنطقة العربية تتميّز بتذبذب تساقط مياه الأمطار، أي اختلاف موعد وكميّة مياه الأمطار الساقطة، ولذلك فقد حثّ رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام على أداء صلاة الاستسقاء إذا ما انحبس المطر، وسنتحدّث في مقالتنا هذه عن صلاة الاستسقاء، من حيث التعريف، وكيفية أدائها، وسننها. قال ابن قدامة المقدسي إنَّه لا يوجد وقت معين لصلاة الاستسقاء، فهي تصح في كل الأوقات عدا أوقات النهي كما ذكرنا، وبعد أن يصلي الإمام ركعتين، يخاطب الإمام الناس واعظاً إياهم، وسائلاً الخالق نزول المطر. السنة أن يصلي في الصحراء بلا خلاف، لأن النبي صلى الله عليه وسلم صلاها في الصحراء، ولأنه يحضرها غالب الناس والصبيان والحيض والبهائم وغيرهم ، فالصحراء أوسع لهم وأرفق بهم . بعد الصلاة يخطب الإمام خطبة واحدة يكثر فيها من الاستغفار وتلاوة القرآن، ثم يدعو ويكثر من الأدعية المأثورة، مع الإِلحاح في الدعاء وإِظهار الخضوع والافتقار والمسكنة إِلى الله تعالى، ويرفع يديه ويبالغ في ذلك.يستقبل الإمام القبلة، ويحول رداءه، فيجعل ما على اليمين على اليسار، وما على اليسار على اليمين، ويظل يدعو بينه وبين ربه.

    معلومات عن صلاة الاستسقاء

  • إن الحكمة من صلاة الاستسقاء هي العودة إلى الله عز وجل ونقدر نعمة المطر والماء فصلاة الاستسقاء هي طلب الغوث والرحمة من الله عز وجل فمنع المطر هو بلاء من الله عز وجل للناس لكي يتوبوا إلى ربهم ويستغفرون لمعاصيهم وندموا على آثامهم، ولعلنا نذكر في هذا المقام قصة سيدنا موسى عليه السلام والتي تبدأ أحداثها حينما بدأ اجدب وعدم سقوط المطر على الناس.
  • بأن يجعلوا ما على إيمانهم على شمائلهم، ويستقبلوا القبلة، ويدعو الله رافعي الأيدي، مبالغين في ذلك، ثم رفع يديه، فلم يزل يدعو، ثم حوّل إلى الناس ظهره، وقلب رداءه، وهو رافع يديه، ثم أقبل على الناس، فصلّى ركعتين.
  • ح- ثم يرفع يديه ويجعل ظهورهما نحو السماء؛ لحديث أنس رضي الله عنه (أَنَّ النَّبِىَّ صلى الله عليه وسلم اسْتَسْقَى فَأَشَارَ بِظَهْرِ كَفَّيْهِ إِلَى السَّمَاءِ) [رواه مسلم] .
  • اختلف علماء المسلمين، وأصحاب المذاهب الفقهية الأربعة في وقت تأدية خُطبة صلاة الاستسقاء، فقال البعض أنّ الخُطبة تؤدّى قبل الصلاة، بينما قال البعض بأنّ الخُطبة تؤدّى بعد الصلاة، وجاءت النتيجة من هذا الاختلاف هو (جواز) إلقاء خُطبة صلاة الاستسقاء قبل تأدية الصلاة، أو بعدها.
  • ومن الجدير بالذكر أن هناك قولاً آخر، بأن صلاة الاستسقاء ركعتان كصلاة التطوع من دون زيادة تكبير، وهو مذهب مالك والأوزاعي وأبي ثور وإسحاق.

ولم ينقضوا عهد الله ، وعهد الرسول إلا سلط الله عليهم عدوا من غيرهم ، فأخذوا بعض ما في أيديهم، وما تحكم أئمتهم بكتاب الله، ويتخيروا مما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم ، يوضح الحديث الشريف أن من أسباب الجدب وشدة المؤونة وجور السلاطين هو نقص المكيال والميزان، وأن نقص الزكاة من الأسباب المؤدية لمنع قطر السماء. الاستقساء هو طلب السقيا، وهو استفعال من أسقيت ، قال ابن منظور في لسان العرب، “ذكر الاستسقاء في الحديث وهو استفعال من طلب السقيا، أي إنزال الغيث على البلاد، والعباد ، ويقال استسقى ، بمعنى سقى الله عباده الغيث أي المطر، وأسقاهم والاسم هو السقيا بالضم ، واستسقيت فلانا إذا طلب منه أن يسقيك”. أما من فاته ركعة من صلاة الاستسقاء فإنه يدخل مع الإمام فيما بقي، وإذا سلَّم الإمام يقوم ويأتي بركعة ثانية بتكبيراتها الخمس؛ لأن القضاء مثل الأداء، وهذا الأفضل، وإن قضاها كسائر الصلوات بدون التكبيرات الزوائد فلا بأس، ولا حرج عليه، وهذا ما أفتت به اللجنة الدائمة للإفتاء. من حيث المكان هي كصلاة العيد، يجوز أن تؤدى في المسجد، لكن أداءها في المصلى خارج البلد (العراء) أفضل. هي صلاة نفل بكيفية مخصوصة لطلب السُّقيا من الله تعالى بإنزال المطر عند الجَدْب والقحط.