مفطح خروف

مفطح خروف

المقدمة

مفطح خروف هو طبق شعبي في العديد من الدول العربية، وخاصة في منطقة الخليج العربي. وهو عبارة عن طبق من اللحم المفروم المطبوخ مع الأرز والخضروات والتوابل. ويمكن تحضيره باستخدام لحم الخروف أو اللحم البقري أو الدجاج.

المكونات

1 كيلوغرام من اللحم المفروم

2 كوب من الأرز

1 بصلة مفرومة

2 فص ثوم مفرومين

1 ملعقة صغيرة من الكزبرة الجافة

1 ملعقة صغيرة من الكمون

1 ملعقة صغيرة من الملح

1/2 ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود

2 كوب من الماء

1/2 كوب من الزيت النباتي

1 حبة طماطم مفرومة

1 حبة فلفل أخضر مفروم

1 حبة فلفل أحمر مفروم

1 ملعقة كبيرة من البقدونس المفروم

طريقة التحضير

1. في وعاء كبير، اخلطي اللحم المفروم مع الأرز والبصل والثوم والكزبرة والكمون والملح والفلفل الأسود.

2. أضيفي الماء والزيت النباتي إلى الخليط وقلبي جيدًا.

3. ضعي الخليط في قدر الضغط وأغلقيه جيدًا.

4. اطهي القدر على نار عالية لمدة 15 دقيقة، ثم خفضي النار واتركيها لمدة 10 دقائق أخرى.

5. أطفئي النار واتركي القدر مغلقًا لمدة 5 دقائق، ثم افتحيه وأضيفي الطماطم والفلفل الأخضر والأحمر والبقدونس المفروم.

6. قلبي المكونات جيدًا وقدميها ساخنة مع سلطة الخضروات.

القيمة الغذائية

يحتوي مفطح خروف على العديد من العناصر الغذائية الهامة، بما في ذلك البروتين والكربوهيدرات والدهون والفيتامينات والمعادن. وهو مصدر جيد للطاقة والبروتين، ويساعد على بناء العضلات وإصلاح الأنسجة. كما أنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف، والتي تساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي والشعور بالشبع لفترة أطول.

الفوائد الصحية

يساعد على بناء العضلات وإصلاح الأنسجة.

مصدر جيد للطاقة والبروتين.

يحتوي على نسبة عالية من الألياف، والتي تساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي والشعور بالشبع لفترة أطول.

يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن، بما في ذلك الحديد والزنك والكالسيوم والمغنيسيوم.

يساعد على تقوية جهاز المناعة.

يحمي من أمراض القلب والأوعية الدموية.

يقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.

الأضرار الصحية

قد يؤدي الإفراط في تناول مفطح خروف إلى زيادة الوزن والسمنة.

قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول.

قد يؤدي إلى مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل الإمساك أو الإسهال.

قد يؤدي إلى الحساسية لدى بعض الأشخاص.

الخاتمة

مفطح خروف هو طبق شعبي لذيذ ومغذي. ومع ذلك، يجب تناوله باعتدال لتجنب أي آثار صحية ضارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *