تعبير عن مكة المكرمة مختصر

تعبير عن مكة المكرمة مختصر

مقدمة

مكة المكرمة هي مدينة مقدسة للمسلمين في جميع أنحاء العالم، فهي مهبط الوحي ومسقط رأس نبي الله محمد صل الله عليه وسلم، وهي قبلة المسلمين في صلواتهم، وفيها الكعبة المشرفة التي أمر الله تعالى نبيه إبراهيم ببنائها.

مكة المكرمة في القرآن والسنة

ورد ذكر مكة المكرمة في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وفيما يلي بعض الآيات والأحاديث التي وردت في هذا الشأن:

الآيات:

قال تعالى: {وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا البلد آمنًا واجنبني وبنيَّ أن نعبد الأصنام} [إبراهيم: 35].

قال تعالى: {إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركًا وهدى للعالمين} [آل عمران: 96].

قال تعالى: {وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ} [البقرة: 196].

الأحاديث:

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “مكة حرم الله، لا يحل لحد فيها أن يقتنص صيدًا، ولا يعضد شجرًا، ولا يلتقط لقطة إلا لمعرف أو منشئ، ولا يحل قتالها إلا لقوم حاربوا أهلها”.

عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من حج البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه”.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “صلاة في المسجد الحرام تعدل مائة ألف صلاة فيما سواه، وصلاة في المسجد النبوي تعدل ألف صلاة فيما سواه، وصلاة في بيت المقدس تعدل خمسمائة صلاة فيما سواه”.

البيت العتيق

البيت العتيق، أو الكعبة المشرفة، هو أول بيت وضع للناس في الأرض، وأولى القبلتين، وهو أعظم المساجد وأشرفها، وهو قبلة المسلمين في صلواتهم، وقد أمر الله تعالى نبيه إبراهيم ببنائه، وساعده في ذلك ابنه إسماعيل عليهما السلام.

الحجر الأسود

الحجر الأسود هو حجر مقدس يقع في أحد أركان الكعبة المشرفة، وهو من الحجارة التي نزلت من الجنة، ويعتقد المسلمون أنه كان أبيض اللون ولكنه تحول إلى اللون الأسود بسبب ذنوب الناس.

مقام إبراهيم

مقام إبراهيم هو حجر يقع في المسجد الحرام، يعتقد المسلمون أنه كان يقف عليه إبراهيم عليه السلام أثناء بنائه للكعبة المشرفة، وهو مكتوب عليه بصمات قدميه.

زمزم

زمزم هو بئر ماء مقدس يقع في المسجد الحرام، وقد تفجر في عهد سيدنا إسماعيل عليه السلام، وهو من أفضل المياه في العالم، ويعتقد المسلمون أن شربه يشفي الأمراض.

الصفا والمروة

الصفا والمروة هما جبلان صغيران يقعان في المسجد الحرام، ويقوم الحجاج والساعون بينهما أثناء مناسك الحج والعمرة، تذكر أن أم إسماعيل عليه السلام قامت بالسعي بينهما بحثًا عن الماء لابنها.

المسجد الحرام

المسجد الحرام هو أكبر مسجد في العالم، ويقع في مكة المكرمة، ويحيط بالكعبة المشرفة، وهو قبلة المسلمين في صلواتهم، وقد أمر الله تعالى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ببنائه في عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

الختام

مكة المكرمة هي مدينة مقدسة للمسلمين في جميع أنحاء العالم، وهي مهبط الوحي ومسقط رأس نبي الله محمد صل الله عليه وسلم، وهي قبلة المسلمين في صلواتهم، وفيها الكعبة المشرفة التي أمر الله تعالى نبيه إبراهيم ببنائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *